n دليل الخدمات
 n  متطلبات المعاملات
 n  نظام البناء
 n  دليل اجراءات تراخيص البناء
 n  لجنة سلامة الأغذية
 n  مشاريع الـ B.O.T
 n  لوائح وقوانين
 n  أنشطة إدارات البلدية
 n  إعلانات المناقصات والمزايدات
 n  مشاريع المخطط الهيكلي
 n  الشركات

n أفرع البلدية بالمحافظات
العاصمة الأحمدي الفروانية
الجهراء مبارك الكبير حولي


















n أخبار  ‏23 ‏سبتمبر, ‏2019
إبحث

البلدية لم ترسل كتابا لتنفيذ الأمر التغييري
95 % نسبة إنج

20/05/2015 09:26:00 ص

البلدية لم ترسل كتابا لتنفيذ الأمر التغييري
95 % نسبة إنجاز مختبر فحص الأغذية.. والمشروع متوقف
...


كشفت مصادر في بلدية الكويت، أن مشروع مختبرات فحص الأغذية بات قاب قوسين أو أدنى من الانتهاء، حيث بلغت نسبة الإنجاز نحو 95 بالمئة من مجمل الأعمال، ولم يتبق سوى إرسال كتاب إلى مجلس الوزراء للموافقة على الأمر التغييري الثالث، الذي تبلغ كلفته نحو 1.3 مليون دينار، إلا أن الكتاب لم يرسل للموافقة بعد قرار الوزير بتشكيل لجنة للتدقيق في أعمال المختبرات، التي أوقفت إنجاز المشروع في الوقت الحالي، مشيرة إلى أن مشروع مختبر البلدية المركزي لفحص وتحليل المواد الغذائية يعتبر حاليا في مراحل الإنشاء النهائية، ودخوله في منظومة العمل الرقابية التي ستحدث نقلة نوعية، من خلال السرعة والدقة في ظهور فحص عينات المواد الغذائية، ما ينعكس إيجابا على كل من التاجر والمستهلك.

وأوضحت المصادر أن مختبرات فحص الأغذية من شأنها القضاء على أي مظهر من مظاهر الاتجار بالأغذية الفاسدة وترويجها في البلد، وتحافظ على صحة المستهلكين، مستكثرا مدة التصميم والإنشاء التي ناهزت 11 عاما، مشيرة إلى أن الهدف الرئيس من إنشاء المختبر هو فحص عينات الغذاء المستورد، والحفاظ عليه للوصول إلى مائدة المستهلك في حالة صحية ممتازة، حيث إنه منشأة تعنى بحياة الناس في صميم عملها، ومثل هذا المختبر سيساعد في القضاء على مشاكل الأغذية الفاسدة، كذلك لوحظ خلال السنوات القليلة الماضية كمية الأغذية الفاسدة في السوق، ما يجعلنا أمام خيار واحد فقط، وهو تسريع تسليم هذا المختبر الضخم فالحاجة له شديدة جدا.

وبينت المصادر أن بلدية الكويت وضعت في حسبانها التقدم والتطور الذي تشهده البلاد، ووضعت في خطتها إنشاء مختبر أغذية خاص بالبلدية، حتى تستطيع تلبية كافة الاحتياجات المستقبلية الناتجة عن الثورة التنموية التي أقبلت عليها البلاد، حيث تم تصميمه على أحدث التصاميم العالمية، وتضمينه كافة المختبرات الخاصة والتقنيات العالمية المتطورة، التي تساهم في نقلة نوعية في مجال فحص الأغذية على مستوى الكويت».

وأكد عضو المجلس البلدي عبدالله الكندري في تصريح خص به «الكويتية»، أنه لا يوجد تبريرات مقنعة حول تأخر مشروع مختبر فحص الأغذية، معلنا رفضه لأي تبريرات حول تأخر هذا المشروع الصحي الغذائي الضخم، حيث تم تصميم المشروع في بدايته عام 2004 على أنه مشروع مختبر أغذية متكامل من طابقين فقط، وفي أثناء إنشاء المبنى رأى القائمون عليه، إضافة طابق ثالث، ما تطلب تعديل المخططات الكهربائية وزيادة سعتها لثلاثة أدوار.

وقال إن المدة الطويلة التي استغرقت تنفيذ المشروع قرابة 11 عاما، كفيلة ببناء 10 مختبرات وليس واحدا فقط، وهذا الأمر مجملا غير مقبول، ولسنا راضين عن أي تبريرات، لكننا نعيشها واقعا ونريد إنهاء المشروع عاجلا غير آجل وتشغيله.

وبين الكندري أن المختبر الجديد كان من المفترض افتتاحه خلال 6 أشهر إلى سنة على أبعد تقدير لشراء المعدات والأجهزة، وتدريب الكوادر الفنية التي ستستلم العمل في المختبر، بالتعاون مع معهد الأبحاث، في الوقت الذي يجب فيه الإسراع بالموافقة على الأمر التغييري الثالث لإنجاز هذا المشروع، وقال إن همنا الوحيد في هذا الصرح هو الإسراع في تسليمه، بدلا من الشد والجذب غير المبرر، فهذا الصرح الغذائي الصحي الكبير سيكون مانعا من وصول الغذاء الفاسد لمائدة المستهلك، ووجوده سيقضي على كافة أشكال التعامل بالأغذية الفاسدة.



الصفحة الرئيسية | الهيكل التنظيمى | نظام البناء | متطلبات المعاملات | الخدمات الإلكترونية | إستفسارات
هاتف البلدية : 22449001 - 22449002 - 224499020 الخط الساخن : 139 البريد الإلكترونى: helpdesk@kmun.gov.kw
حقوق الملكية © 2000 - 2013 بلدية الكويت - جميع الحقوق محفوظة